News Detail

العودة

غرفة الأخبار

العودة
09/03/2016
الوزير الكندري : الإنتهاء من دراسة عطاءات مشروع مبنى ركاب المطار المساند لإستيعاب 5 ملايين راكب سنويا

صرح وزير المواصلات و وزير الدولة لشئون البلدية ، عيسى أحمد الكندري ، بأن الإدارة العامة للطيران المدني انتهت من دراسة عطاءات الشركات المتقدمة لمشروع مبنى ركاب المطار المساند مبينا أن هذا المشروع الجديد سوف يسهم بتوفير طاقة إستيعابية مساندة لمطار الكويت الدولي تبلغ (5) ملايين راكب سنويا. وبين الوزير ان المشروع سوف يتم الانتهاء منه خلال 15 شهرا من تاريخ توقيع العقد حيث يعتبر إنشاء المشروع المبنى وفق نظام المباني السريعة ذات الأنظمة الجاهزة و المعمول به في العديد من المطارات الدولية ، وأن الإدارة بصدد استكمال أخذ كافة الموافقات اللازمة من الجهات الرقابية حيث يقع المبنى في المنطقة الشمالية بمطار الكويت الدولي و يضم 14 بوابة للمغادرين و كافة التسهيلات و المرافق اللازمة لخدمة و راحة المسافرين و انسياب حركتهم إضافة الى الطرق و مواقف السيارات التي تخدم حركة المبنى . وذكر وزير المواصلات أن هذا المشروع سوف تنفذه إحدى الشركات العالمية المتخصصة تمثلها شركة محلية و أن قيمة أقل عطاءات الشركة المتقدمة لهذا المشروع قد بلغت حوالي 53 مليون دينار كويتي. جاء هذا التصريح خلال جولة تفقدية قام بها وزير المواصلات و وزير الدولة لشئون البلدية رافقه فيها كبار المسئولين بالإدارة العامة للطيران المدني اطلَع فيها على سير العمل بمطار الكويت الدولي و الأعمال التجارية لتطوير مرافقة و خدماته، حيث شملت الجولة مبنى الركاب و منطقتي جوازات المغادرين و القادمين حيث يجري العمل لتحديث كاونترات خدمة المسافرين و زيادة عددها لمواكبة النمو المستمر في حركة الركاب.كما شملت الجولة الاطلاع على ما تم إنجازه بمشروع تجديد التكسيات و الديكورات الداخلية و الخارجية و أرضيات المبنى و مرافقة و إنشاء صالات حديثة لإستراحة الركاب و استيعاب الأعداد المتزايدة للمسافرين و حث الوزير مسئولي الإدارة العامة للطيران المدني على سرعة الإنتهاء من أعمال الصيانة و التجديد لمرافق مبنى الركاب استعدادا لموسم الصيف المقبل و ذروة الحركة فيه.

الوزير الكندري : الإنتهاء من دراسة عطاءات مشروع مبنى ركاب المطار المساند لإستيعاب 5 ملايين راكب سنويا