News Detail

العودة

غرفة الأخبار

العودة
09/02/2017
جولة ميدانية

قام نائب المدير العام لشؤون التخطيط والمشاريع في الادارة العامة للطيران المدني، المهندس فهد سليمان الوقيان، بجولة ميدانية لمشروع مبنى الركاب المساند بمطار الكويت الدولي (مبنى الركاب 2) ظهر الأربعاء الموافق ٨ فبراير ٢٠١٧، برفقة عدد من كبار المسؤولين في الادارة و عدد من الوكلاء من مختلف الوزارات.

قام نائب المدير العام لشؤون التخطيط والمشاريع في الادارة العامة للطيران المدني، المهندس فهد سليمان الوقيان، بجولة ميدانية لمشروع مبنى الركاب المساند بمطار الكويت الدولي (مبنى الركاب 2) ظهر الأربعاء الموافق ٨ فبراير ٢٠١٧، برفقة عدد من كبار المسؤولين في الادارة و عدد من الوكلاء من مختلف الوزارات. و في مؤتمر صحفي على هامش الجولة، قال الوقيان ان نسبة الانجاز الاجمالية بلغت 30 في المئة، و اوضح انه تم انهاء نحو 80 في المئة من اعمال الحفر ونحو 50 في المئة من اعمال الخرسانة والاعمدة. وأضاف انه تم اخذ جميع الموافقات من الوزارات المعنية قبل البدء في تنفيذ المشروع لاسيما ان مثل هذه المشاريع "الحيوية" تحتاج الى سرعة في اتخاذ القرار. وأفاد بأن (المبنى المساند) ستتوفر فيه كل الخدمات المهمة للمطار من مواقف للسيارات وطرق صممت لاستيعاب نحو 4.5 الى 5 ملايين راكب سنويا بما يسهم في حل الازمة المرورية في مداخل المطار ومخارجه. وذكر ان الطاقة الاستيعابية للمطار (الحالي) بلغت نحو 12 مليون راكب سنويا، مما ادى الى زيادة الازدحام مضيفا ان الحل الامثل الذي توصل اليه (الطيران المدني) بالتعاون مع وزارة الاشغال العامة هو انشاء الطريق (5،6). وأشار الى ان المبنى المساند سيستوعب نحو 4.5 مليون راكب سنويا ما يخفف العبء عن المطار الحالي موضحا انه سيتم توفير 1800 موقف للسيارات فضلا عن توفير كل الخدمات للمسافرين مثل السوق الحرة والخدمات التجارية المتكاملة وخدمات الراحة التي يحتاج اليها المسافرون. بدورها قالت وكيل وزارة الاشغال العامة المهندسة عواطف الغنيم في كلمة مماثلة ان الشركة المنفذة لمشروع (المطار الجديد) تعهدت بالانتهاء من اعمال المشروع قبل المدة المحدد لها وهي ست سنوات. وأضافت الغنيم ان الوزارة ستخاطب الشركة المنفذة لأعمال المشروع لتقليص المدة الزمنية تنفيذاً لتعهدهم امام سمو امير البلاد حيث اعطى سموه توجيهات بتقديم كل التسهيلات للشركة المنفذة لهذا المشروع الذي سيخدم التنمية في الكويت. وأوضحت ان وزارة الاشغال وقعت عقد إنشاء وتطوير (الطريق 6,5) الذي سيخدم مشروع (المطار الجديد) من خلال المساهمة في تسيير الحركة المرورية من المطار واليه. وذكرت ان (الاشغال) ستقدم برنامجها الزمني فيما يتعلق بالطرق الخدمية الى الادارة العامة للطيران المدني لتتوافق مع انتهاء المشروع معربة عن املها في ان يتم الالتزام بالبرنامج الزمني لتخفيف العبء عن المطار الحالي وتسهيل حركة الركاب. ويقع مشروع مبنى الركاب المساند بمطار الكويت الدولي (مبنى الركاب رقم 2) في المنطقة الشمالية بمطار الكويت ويضم 14 بوابة للمغادرين ويهدف الى المساهمة في توفير طاقة استيعابية مساندة لمطار الكويت تبلغ 5 ملايين راكب سنويا ويزيد من حركة المطار بنحو 10 في المئة سنوياً

جولة ميدانية